من هم العملاء ذوو المخاطر العالية؟ وكيف تتعرّف عليهم؟

Team FOCAL
February 25, 2024

نقدم لك في هذا المقال دليل توضيحي لمساعدتك في فهم والتعرف على العملاء الذين قد يسببون مشاكل في المستقبل، ويُعرفون أيضا بالعملاء ذوي المخاطر العالية.

تتبع المؤسسات المالية، مثل البنوك، قواعد محددة يجب أن تلتزم بها. فهي بحاجة إلى أن تكون حذرة وتفحص العملاء لمنع الاحتيال وغسل الأموال. سنتناول في هذا الدليل أمثلة على العملاء ذوي المخاطر العالية وأنواعهم الشائعة، وكيفية التعرف عليهم. ولكن قبل ذلك، دعنا نفهم ما نعنيه بمصطلح "العملاء ذوي المخاطر العالية".

من هم العملاء ذوو المخاطر العالية؟

العملاء ذوو المخاطر العالية هم الأفراد أو الكيانات التي تشكل مخاطر أكبر على عمل أو مؤسسة مالية بسبب عوامل مختلفة. تشمل هذه العوامل احتمالية أعلى للتورط في أنشطة غير قانونية، أو عدم الاستقرار المالي، أو تاريخ سلوك يمكن أن يؤدي إلى خسائر مالية للمؤسسة. يجب على المؤسسات المالية تحديد العملاء ذوي المخاطر العالية لعدة أسباب. واحدة من أهم الأسباب هي الامتثال لمتطلبات وتشريعات مكافحة غسل الأموال.

Comply quickly with local/global regulations with 80% less setup time

١٠ أنواع من العملاء ذوي المخاطر العالية

يمكن أن ينتمي العملاء ذوو المخاطر العالية إلى فئات مختلفة استنادًا إلى خصائصهم، وأنشطتهم، وخلفياتهم. غالبًا ما تُصنف المؤسسات المالية والشركات العملاء على أنهم عملاء ذوو مخاطر عالية بسبب العوامل التي قد تشكل تهديدًا أكبر للخسارة المالية، أو عدم الامتثال للتشريعات، أو الارتباط بأنشطة غير قانونية. فيما يلي ١٠ أمثلة شائعة لأنواع العملاء ذوي المخاطر العالية:

1. الشركات النقدية (MSBs): تشمل هذه الفئة الكيانات مثل مرسلي الأموال، وصرافات العملات، وخدمات صرف الشيكات، والتي قد تكون عرضة لمخاطر أعلى من استخدامها في غسل الأموال أو الأنشطة المالية غير المشروعة.

2. الأشخاص السياسيون ممثلوا المخاطر (PEPs): هؤلاء الأشخاص هم الذين يشغلون مناصب عامة بارزة، مثل المسؤولين الحكوميين أو السياسيين، ويعتبرون عملاء ذوي مخاطر عالية بسبب احتمالية مشاركتهم في الفساد أو الرشوة.

3. المنظمات غير الربحية (NPOs): قد تُعتبر بعض المنظمات غير الربحية عملاء ذوي مخاطر عالية، خاصة إذا كانت تعمل في مناطق تُعرف بتوجهات مالية غير منتظمة، أو نقص في الشفافية، أو إذا كانت هناك مخاوف من تحويل الأموال لأغراض غير شرعية.

4. العلاقة المصرفية بالمراسلة: تكون العلاقات المصرفية بالمراسلة عندما تقدم مؤسسة مالية خدمات لأخرى، ويمكن أن تكون عُرضة للمخاطر عند التعامل مع البنوك في الجهات الفاعلة التي تفتقر إلى ضوابط مكافحة غسل الأموال أو إشراف تنظيمي غير كاف.

5. الأعمال ذات التعامل النقدي الكبير: تتعامل الأعمال ذات المخاطر العالية بشكل رئيسي في معاملات النقد، مثل تجار المجوهرات وتجار السلع الفاخرة.

6. مزودو خدمات العملات المشفرة والأصول الافتراضية (VASPs): مع انتشار العملات المشفرة، تعتبر الأعمال المتورطة في تبادل العملات المشفرة أو نقلها أو تخزينها عملاء ذوي مخاطر عالية بسبب الإمكانية الكبيرة للتعامل بشكل مجهول واستخدام العملات الرقمية في الأنشطة غير القانونية.

7. العملاء ذوو التاريخ الائتماني السيء: يُعتبر الأفراد أو الشركات ذوو التاريخ الائتماني السيء عملاء ذوي مخاطر عالية عند تقييم قدرتهم على الائتمان.

8. الشركات الوهمية: تُعتبر الكيانات التي لا تمتلك عمليات تجارية كبيرة، وغالبًا ما تُنشأ لأغراض مالية أو لإخفاء الملكية الفعلية للأصول عملاء ذوي مخاطر عالية. تُستخدم الشركات الوهمية عادة في المرحلة الثالثة من عمليات غسل الأموال، وهي مرحلة الدمج.

9. المعاملات والأفراد الأجانب: يُصنف العملاء المشتركون في المعاملات الدولية، خاصة في المناطق التي تتميز بانتشار الجريمة المالية أو ضعف التحكم التنظيمي، على أنهم عملاء ذوي مخاطر عالية.

10. الأفراد أو الكيانات المعاقبة: الأفراد أو المؤسسات المعرضة لعقوبات اقتصادية أو تجارية تفرضها الحكومات أو الهيئات الدولية هم عملاء ذوو مخاطر عالية بسبب المخاوف القانونية والتوافقية. تعتبر عملية فحص قوائم العقوبات أمرًا بالغ الأهمية لتحديد الأفراد والكيانات المعاقبة.

العلامات الحمراء والمؤشرات التحذيرية للعملاء ذوي المخاطر العالية

يساعد التعرف على العلامات التحذيرية الحمراء في تنفيذ استراتيجيات فعّالة لإدارة المخاطر والامتثال لتنظيم مكافحة غسل الأموال (AML) وإجراءات "اعرف عميلك" (KYC). فيما يلي ١٢ من أكثر الإشارات الحمراء شيوعًا والمؤشرات الكامنة للمخاطر المرتبطة بالعملاء ذوي المخاطر العالية:

1. أنماط معاملات غير اعتيادية: يُعتبر وجود معاملات غير اعتيادية مؤشرًا قويًا على احتمال وجود محاولات لغسل الأموال أو القيام بأنشطة مالية غير مشروعة، حيث يتجاوز حجم هذه المعاملات المتوقع والمألوف للعميل.

2. معلومات العميل غير متسقة: تكون موثوقية العميل في خطر عندما تكون المعلومات المقدمة منه متضاربة أو غير متسقة، حيث يُعتبر هذا الأمر مؤشرًا على عدم وضوح الهوية الحقيقية للعميل وقد يكون محاولة للتلاعب بالبيانات.

3. المعاملات النقدية الكبيرة: يُعد استخدام كميات كبيرة من النقود مؤشرًا قويًا على وجود نشاطات غير قانونية أو غير مشروعة، خاصةً إذا كانت هذه المعاملات غير مبررة أو غير متوافقة مع نشاط العميل المالي الطبيعي.

4. الدائرة المقربة من الأشخاص السياسيون ممثلوا المخاطر: يتضح أن العملاء الذين لهم صلات مباشرة بأشخاص سياسيين يمكن أن يكونوا عرضة للمزيد من المخاطر، حيث يمكن أن يؤدي هذا الارتباط إلى تورط في الفساد أو الرشوة.

5. المخاطر الجغرافية: يعتبر وجود عملاء أو معاملات من مناطق معروفة بانتشار الجرائم المالية مؤشرًا قويًا على وجود مخاطر مالية عالية، حيث تعتبر تلك المناطق بمثابة بيئة مثلى لأنشطة غسل الأموال والتلاعب المالي.

6. الثروة أو مصادر الدخل غير المبررة: يشير ازدياد الثروة أو الدخل دون توفير تفسير منطقي إلى إمكانية تورط العميل في أنشطة مالية غير قانونية أو غير مشروعة.

7. نقص الشفافية في الأنشطة التجارية: يُعتبر عدم وضوح هيكل العمل والأنشطة التجارية مؤشرًا على وجود مخاطر، حيث يجعل ذلك من الصعب فحص وتحليل العمليات المالية والمعاملات.

8. التغييرات المتكررة في الملكية المستفيدة: يشير التغير المتكرر في ملكية العمل إلى محاولات لإخفاء هوية المستفيد الحقيقي والتلاعب بالهيكل التنظيمي للعمل.

9. استخدام الشركات الوهمية: يُعتبر استخدام الشركات الوهمية أحد السبل لتعتيم مصادر الأموال والتلاعب بالتدفقات المالية لتجنب الرقابة الرسمية.

10. تغطية إعلامية سلبية أو قضايا قانونية: يُعتبر وجود تغطية إعلامية سلبية أو وجود قضايا قانونية سابقة تحذيرًا قويًا من وجود مخاطر مالية أو قانونية على العميل أو العمل.

11. المشاركة في الصناعات ذات المخاطر العالية: يعتبر تعامل العملاء في الصناعات التي تعتبر عرضة للمخاطر العالية مؤشرًا على احتمال وجود نشاطات احتيالية أو غسل أموال.

12. عدم توفير الوثائق الكافية: يجعل عدم تقديم الوثائق الكافية من الصعب على المؤسسات المالية تحديد مدى موثوقية ونزاهة العميل، مما يزيد من مخاطر التعامل معه.

كيفية اكتشاف العملاء ذوي المخاطر العالية باستخدام FOCAL؟

في هذا الجزء من المقال، نقدم لك ثلاثة أمثلة على آلية عمل حل FOCAL التقني للامتثال لقواعد مكافحة غسل الأموال للمؤسسات المالية من تحديد العملاء ذوي المخاطر العالية.

1. الوجود في قائمة الأشخاص السياسيون ممثلوا المخاطر

في عملية تسجيل العملاء، يُمكن FOCAL من فحص العملاء وتحديد الكيانات ذات المخاطر العالية بسهولة. من خلال الفحص والمراقبة المستمرة، يستفيد FOCAL من قاعدة بيانات ضخمة تضم أكثر من 1300 قائمة للعقوبات العالمية، والأشخاص السياسيين، ووسائل الإعلام السلبية.

customer screening

2. مراقبة المعاملات للودائع التي تتجاوز عتبة غسل الأموال

يُساعد FOCAL الشركات والمؤسسات المالية على مراقبة المعاملات. يمكّن FOCAL المنظمات من تتبع وإدارة المعاملات ذات القيمة العالية بفعالية، مع الامتثال لقواعد مكافحة غسل الأموال. وبشكل خاص في مجال مراقبة المعاملات، يقوم FOCAL بفحص وتسجيل الودائع التي تتجاوز عتبة محددة مسبقاً لتحقيق الامتثال لقواعد مكافحة غسل الأموال.

3. قواعد المخاطر القابلة للتخصيص

يمكّن FOCAL الشركات من تعريف وتنفيذ قواعد مخصصة مصممة وفقًا لمعايير المخاطر المحددة لديها. تتيح هذه المرونة للمنظمات مواءمة قواعدها مع معايير القطاع ومتطلبات الامتثال ، مما يضمن نهجًا خاصًا في تقييم المخاطر.

Customer risk scoring

الخلاصة

لا يمكن التأكيد بما فيه الكفاية على أهمية تحديد العملاء ذوي المخاطر العالية، حيث يشكل ذلك الأساس الرئيسي لاستراتيجية فعالة في إدارة المخاطر. يجب على المؤسسات المالية اتخاذ تدابير استباقية في التعرف على المخاطر المحتملة وفهم السلوكيات الخاصة التي قد تشير إلى وجود عميل ذو مخاطر عالية.

تبرز اتباع الاستراتيجيات المذكورة في هذا المقال، جنبًا إلى جنب مع استخدام الحلول المتقدمة مثل FOCAL، التزام المؤسسات بالبقاء في طليعة الجهود في مكافحة الأنشطة غير الشرعية.

One Suite To Simplify All AML Compliance Complexities
Share this post